الثلاثاء، 13 نوفمبر 2018 | English

رسالة الإدارة العامة للمرور

رسالة الإدارة العامة للمرور

تتبنى الإدارة العامة للمرور إستراتيجية شاملة تعتمد على استخدام أحدث الأساليب وتقديم أفضل الخدمات المرورية للجمهور ورفع مستوى السلامة المرورية ، فهي تسعى إلى خلق روح المبادرة والثقة بالنفس بين أفراد ش...

التفاصيل
الإحصائيات الرقمية

مجلة الأمن

الأعداد السابقة

زاوية الكاريكاتير

لسلامتك وسلامة الآخرين في الطريق

أرشيف الكاريكتير>>

تصويت

مارأيك في موقع مركز الإعلام الأمني الجديد
ممتاز
جيد جداً
جيد

أخبار الوزارة

14 أكتوبر 2018

محافظ العاصمة: زيارات ميدانية مكثفة لرصد مخالفات المباني العشوائية

وزارة الداخلية:

أشاد معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة بتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء التي أصدرها في اعقاب الحادث الأليم لانهيار أحد المباني بالمنامة، مثنياً على توجيهات سموه للجهات المعنية بالتحقيق في الأسباب التي أدت إلى وقوع المبنى، منوهاً إلى أن هذه التوجيهات ، تعطينا الدافع لبذل المزيد من الجهود لمتابعة ظاهرة انتشار البيوت والمباني العشوائية المنتشرة في العاصمة، من خلال رصدها ومتابعة تعديل أوضاعها مع الجهات المعنية، اقتداءً بمنهاج وحرص سموه في متابعة كافة الظواهر التي يشهدها المجتمع عبر تسيير زيارات ميدانية مكثفة لذلك، كما أشاد بجهود رجال الدفاع المدني وسرعة استجابتهم ومباشرتهم لعملية الإنقاذ في موقع الحادث وإخراج المصابين، وتأمين المباني المحيطة حرصاً على سلامة القاطنين فيها.

وقال المحافظ خلال ترؤوسه الاجتماع الخامس عشر للجنة الأمنية التابعة للمحافظة "ستبدأ المحافظة بتكثيف رصد مخالفات المباني العشوائية المنتشرة في العاصمة من خلال تسيير حملات ميدانية مكثفة بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية للتأكد من التزام ملاكها بالاشتراطات والمعايير الواجب توافرها وفقاً للقوانين المنظمة وذلك لتلافي وقوع حوادث شبيهة"، مؤكداً  أن المحافظة تمتلك خبرة كافة في متابعة هذه الظاهرة السلبية من خلال دورها في رصد وتعديل أوضاع 1000 بيت عشوائي وما شهدته هذه البيوت من تغييرات بعد تضمين اشتراطات الامن والسلامة فيها.

وأوضح أن اللجنة المكلفة برصد مخالفات المباني العشوائية ستتابع كذلك أهمية تأمين سلامة أسطوانات الغاز المنتشرة في المباني إلى جانب توعية ساكنيها بضرورة استخدامها بالطرق المثلى وسبل تخزينها وفق المعايير المطلوبة لتلافي وقوع حوادث على غرار حادثة انهيار المبنى في العاصمة مؤخراً.

تصـميـم وبرمـجـة المـوقـع مـن قـبـل إدارة تـكــنـولـوجـيـا الـمـعـلـومـات والإبداع الإلـكــتـروني
جـمـيع الـحـقـوق محـفـوظة © 2018 للإدارة الـعـامـة لـديـوان وزارة الــداخـلـيـة